مُنْتَدَيات طُلابْ الجَامِعاتْ الأردُنِية

منتديات خاصة بطلبة الجامعات الأردنية كافةً
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حضارات وآثار المملكة الأردنية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الـiiiـgق
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 768
مكان الإقامة : داخل قطعة خبز يحتاجها يتيم
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

بطاقة الشخصية
الـiiiـgق: رَجُلٌ لا يَنْحَني كَي يَلتقِطَ مَا سَقَطَ مِنْ عَينه أبَداً
النشاط:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: حضارات وآثار المملكة الأردنية   الثلاثاء 25 مارس 2008 - 19:44

للتاريخ سماء زرقاء كعيون البحر تظلل حاضرنا
و للتاريخ مرآة نرى من خلالها الماضي والمستقبل
وللأرض حضارة تتنفس من خلالها
وللشعوب تاريخ وأرض
والتاريخ والأرض لهما حضارات عاشوا وعشنا من خلالها
ومن لا تاريخ له وحضارة فلا أرض له ينتمي اليها

دعونا ومن خلال التاريخ نبحث وندخل من خلال نافذته
الى حضارات المملكة الأردنية الهاشمية والى آثار منها إندثر ومنها ما زالت تتربع على ذاكره يصعب نسيانها

هذه دعوة لكم أحبتي للولوج في ذاكرة التاريخ لنسترجع أثار كانت لنا بمثابة حضارات عريقه ما زالت كتب التاريح تتحدث عنها ...
دعوة لنُكوِن مرجع نثري فيه القارىء بأثار وحضارات مملكتنا العزيزة لم يسبق له أن قراءها
لكنه وجدها هنا في منتداكم أنتم






.

_________________
.



الـiiiـgق

رَجُلٌ لا يَنْحَني كَي يَلتقِطَ مَا سَقَطَ مِنْ عَينه أبَداً







.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jordanevents.all-up.com
الـiiiـgق
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 768
مكان الإقامة : داخل قطعة خبز يحتاجها يتيم
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

بطاقة الشخصية
الـiiiـgق: رَجُلٌ لا يَنْحَني كَي يَلتقِطَ مَا سَقَطَ مِنْ عَينه أبَداً
النشاط:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: أثار الوطن الجميل   الجمعة 18 أبريل 2008 - 6:04

أثار جرش

الاسم السامي لها جرشو وفي الفترة الهلنستية أصبحت جرسا ، كما ذكرت في بعض النقوش النبطية وهي إحدى أهم مدن الديكابولس (المدن العشرة ) التي أسسها بومبي 63 قبل الميلاد في شمال الأردن لمواجهة قوة الأنباط في الجنوب ، وازدهرت في العصر الأموي

------------------------------------------------------------------------------
المسرح الجنوبي : بني في أواخر القرن الأول الميلادي

سبيل الحوريات : وهو بناء يضم نوا فير للمياه أقيم لحوريات الماء في أواخر القرن الثاني الميلادي

البوابة الجنوبية : بنيت في القرن الثاني الميلادي ودمرت سنة 268م فترة حروب تدمر

---------------------------------------------------------------------------
شارع الأعمدة : وهو الشارع الرئيسي في مدينة جرش الرومانية وطوله 800م

المدرج الشمالي : من أهم مباني الجزء الشمالي من المدينة وقد انتهى البناء فيه سنة164_165

البتراء

تعتبر مدينة البتراء، عاصمة الانباط العرب، اعظم واشهر المعالم التاريخية في الاردن، وهي تقع على مسافة 262 كيلو مترا الى الجنوب من عمان. وقد وصفها الشاعر الانجليزي بيرجن بانها المدينة الشرقية المذهلة، المدينة الوردية التي لا مثيل لها.
قبل اكثر من الفي سنة اخذخ اعراب الانباط القادمون من شبه الجزيرة العربية يحطون رحالهم في البتراء. وبالنظر لموقعها المنيع الذي يسهل الدفاع عنه، جعل الانباط منها قلعة حصينه واتخذوها عاصمة ملكية لدولته.

وما تزال البتراء حتى يومنا هذا تحمل طابع البداوة، اذ ترى الزائرين يعتلون ظهور الخيول والجمال، لكي يدخلوا اليها في رحلة تبقى في الذاكرة طوال العمر.


يصل الزائر الى قلب المينة الوردية، ماشيا على قدميه، أو على ظهر جواد، أو في عربة تجرها الخيول، عبرة ( السيق) الرهيب. انه شق هائل طوله 1000 متر، يخيل للمرء إن جانبي الشقيف الصخري في اعالي، وعلى ارتفاع 300 متر، وكأنهما يتلامسان.

وعندما يقترب السيق من نهايته، فانه ينحني في استدارة جانبية، ثم لا تلبث الظلال الغامضة أن تنفرج فجأة فترى اعظم المشاهد روعة تسبح في ضوء الشمس. إنها الخزنة، إحدى عجائب الكون الفريدة. والتي حفرتها الأيدي في الصخر الأصم في واجهة الجبل الأشم، بارتفاع 140مترا وعرض 90 مترا.

بعد أن يتملى الزائر بأنظاره من روعة هذا المشهد البهي ، يتقدم ف وسط المدينة، فيشاهد على جانبيه مئات المعالم التي حفرها أو أنشأها الانسان، من هياكل شامخة، و أضرحة ملكية باذخة، إلى المدرج الكبير الذي يتسع 7000 متفرج، الى بيوت صغيرة وكبير، الى الردهات، وقاعات الاحتفالات، الى قنوات الماء والصهاريج والحمامات، الى صفوف الدرج المزخرفة، و الأسواق، والبوابات ذات الأقواس والشوارع والأبنية.

ولكن البتراء لا تقتصر على آثار الأنباط وحدهم، إذ يستطيع الزائر أن يشاهد على مقربة منها موقع البيضاء وموقع البسطة اللذين يعودان الى عهد الادوميين قبل 8000 سنة. كما يستطيع الزائر ان يسرح بصره في موقع اذرح التي اشتهرت بحادثة التحكيم في تاريخ الأرض والتي تضم بقايا معالم من عهد الرومان.

المسجد الحسيني الكبير

يقع في وسط مدينة عمان وهو من أقدم مساجدها ، بني على أنقاض مسجد قديم على يدالأمير عبدالله بن الحسين عام 1923م وجاء اسم المسجد نسبة الى المغفور له الشريف حسين بن علي ويبلغ طوله 5ر58م وعرضه5ر12وله رواق أمامي ورواقان جانبيان وفي الوسط ساحة سماوية ومئذنتان ترتفع اليمنى 70م واليسرى 35م أجريت فيه أعمال اصلاحات وتجديدات واسعة عامي 1986 ، 1978م

متحف الآثار الأردني

بني على جبل القلعة عام 1951 ويحتوي على مكتشفات أثرية عديدة عثر عليها أثناء التنقيب في مواقع الأردن المختلفة وتدل موجودات المتحف على تتابع الحضارات في هذه المنطقة عبر تاريخها الطويل

سبيل الحوريات

يقوم هذا البناء على جانب سيل عمان ويعود الى الفترة الرومانية القرن الثاني الميلادي والبناء بشكل عام يعتبر بناءً جمالياً ومن الأبنية الهامة والعامة في المدن الرومانية وتقوم دائرة الآثار العامة باجراء التقنيات الآثرية في الموقع لاضهاره بالشكل اللائق ومعرفة

دار الإمارة في جبل القلعة

قوم هذا البناء على جانب سيل عمان ويعود الى الفترة الرومانية القرن الثاني الميلادي والبناء بشكل عام يعتبر بناءً جمالياً ومن الأبنية الهامة والعامة في المدن الرومانية وتقوم دائرة الآثار العامة باجراء التقنيات الآثرية في الموقع لاضهاره بالشكل اللائق ومعرفة

المدرج الروماني

يقع في سفح جبل الجوفة في وسط عمان وتشير كتابة يونانية موجودة على احدى منصات الأعمدة الى أن المدرج قد بني إكراماً للامبراطور أدريانوس (117 - 138 ) الذي زار عمان سنة 130م لتدشين الطريق الممتدة من بصرى ومارة بجرش وعمان الى البحر الاحمر ويتألف المدرج من ثلاث طبقات يفصل بين كل طبقة وأخرى عتبة تقارب المترين ، كما يتخلل هذه الطبقات ممرات يبلغ عددها ثمانية في كل طبقة ويستوعب المدرج ستة آلاف مشاهد

ساحة الفورم

هي التي تتقدم المدرج الروماني في مدينة عمان( فيلادلفيا ) يحيط بالساحة أعمدة كورنتية تظهر بقايا في الصورة ويعود تاريخ إنشائها الى القرن الثاني الميلادي وقد حولتها أمانة عمان الكبرى الى ساحة وحديقة تضفي جمالاً ورونقاً للموقع الأثري.


_________________
.



الـiiiـgق

رَجُلٌ لا يَنْحَني كَي يَلتقِطَ مَا سَقَطَ مِنْ عَينه أبَداً







.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jordanevents.all-up.com
الـiiiـgق
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 768
مكان الإقامة : داخل قطعة خبز يحتاجها يتيم
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

بطاقة الشخصية
الـiiiـgق: رَجُلٌ لا يَنْحَني كَي يَلتقِطَ مَا سَقَطَ مِنْ عَينه أبَداً
النشاط:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: متحف الآثار الأردني - حكايات خالدة   الجمعة 18 أبريل 2008 - 6:08

متحف الآثار الأردني على قمة جبل القلعة يروي مع الجبل حكاية حضارات قديمة سادت الأردن ويشهدان معا على تاريخ عريق مفعم بالحضارة وتجلياتها. مقتنيات المتحف من الآثار العريقة التي يعود تاريخ بعضها الى العصر الحجري القديم فيما ينتمي بعضها الآخر الى عهد الروم مرورا بالعهد الاموي الذي يعتبر جزءا أصيلا من التاريخ الاسلامي للشرق الاوسط بأسره والى العصر المملوكي.

يقع بناء المتحف الذي أقيم في العام 1951 على قمة جبل القلعة الغني ببقايا الآثار الرومانية والإسلامية التي تشكل مع محتويات المتحف نفسه متحفا كبيرا وثريا وتقص على الزائرين إحدى حكايات التاريخ الأردني الموغل في القدم وتعرفهم أثناء جولتهم في المكان على مراحل التطور الحضاري التي مر بها الأردن حيث تشكيلة متنوعة من الآثار والمقتنيات التاريخية من أبرزها مجموعة تماثيل حجرية تصور أجسادا بشرية وتعود الى عام 8000 قبل الميلاد وتعد اقدم تماثيل لأشكال آدمية في تاريخ الحضارة الانسانية وهي من أهم موجودات المتحف كما تثير في نفوس المشاهدين هيبة التاريخ وشيئا من معنى الخلود..ومن أبرز المعروضات كذلك مخطوطات البحر الميت التي كتبت على لفائف من جلد “الماعز” وتتضمن اقدم نصوص التوراة وقد اكتشفها أحد الرعاة صدفة داخل جرار في حد كهوف منطقة (قمران) شمال غرب البحر الميت أما بقية المخطوطات فلا تزال محفوظة في متحف اللوفر الفرنسي وفي مدينة القدس المحتلة.

وفي هذا المكان تمتزج الحضارة بالثقافة والتربية والتعليم والترفيه، إذ يعرض كل ما يتعلق بالانسان في هذه المنطقة وبيئته ومراحل تطوره من خلال الأدوات والاواني الفخارية والتماثيل والصور والكتابات التي تحكي للمشاهدين تاريخا طويلا غنيا يمتد من العصر الحجري القديم الى العصر المملوكي. ومن موقع المتحف تبرز غالبية معالم مدينة عمان الحديثة في مزيج مدهش بين الروح العصرية المتمثلة بالمحلات التجارية الراقية والمنازل والدارات والفنادق الفخمة التي تطل على الموقع من الجبال المقابلة وبين الأصالة التي يجسدها المدرج الروماني وسبيل الحوريات والمسجد الحسيني الكبير وبقايا معبد هرقل وأسوار القلعة الرومانية والقصر الاموي على جبل القلعة.

جبل القلعة يجسد مدينة عمان القديمة التي تشكل اليوم أجزاء من العاصمة الأردنية التي سميت قديما (ربة عمون) وكانت مأهولة منذ عام 8300 قبل الميلاد. لا يزال هذا الجبل ينام على آثار لم تكتشف بعد ويتطلب استكشافها جهودا وامكانات مالية كبيرة ومع ذلك فإن فرق التنقيب عن الآثار تعمل داخل الموقع لاكتشاف المزيد من أسرار الماضي العريق لهذا المكان.

وتحيط الأودية بالموقع من ثلاث جهات أما الجهة الرابعة من الجبل فهي سور من الحجارة الضخمة التي تقول الاكتشافات الأثرية انه بني في العصر البرونزي. ينم بناء القصر الذي أقيم على بقايا قلعة رومانية قديمة مستخدما حجارتها في البناء عن براعة هندسية عربية تضاهي الهندسة الحديثة وبخاصة بناء نظام ري متقدم يعتمد على تجميع مياه الأمطار في قنوات حجرية تصل إلى آبار وخزانات تحيط بالقصر ولا تزال صالحة للاستخدام حتى اليوم.

ولا يزال القصر محتفظا بحيوية معالمه وهو بناء مربع يمتد من الشرق إلى الغرب وينتصب ايوانان على كل طرف من محور القصر تعلو كل ايوان نصف قبة بينما تقوم بوابتان على المحور الثاني للقصر وتفضي البوابة الجنوبية إلى ساحة مركزية مكشوفة بينما تنفتح البوابة الشمالية على ساحة مربعة أقيمت عند مدخل القصر.. كما يضم بناء القصر حجرات مستطيلة مسقوفة ومزخرفة بصور الورود وأوراق النباتات وتزين جدرانه شبابيك ذات أقواس وأعمدة وفوقها عتبات تحمل كل منها نافذة أخرى على النحو نفسه لكن بأقواس اصغر وأعمدة اقصر على طراز مسجد قبة الصخرة المشرفة في القدس ما يرجح أن البناء شيد في العهد الأموي.
__________________

_________________
.



الـiiiـgق

رَجُلٌ لا يَنْحَني كَي يَلتقِطَ مَا سَقَطَ مِنْ عَينه أبَداً







.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jordanevents.all-up.com
 
حضارات وآثار المملكة الأردنية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُنْتَدَيات طُلابْ الجَامِعاتْ الأردُنِية :: منتديات الساحة الترفيهية :: منتدى السياحة والسفر-
انتقل الى: